كانت أكسيونا للإنتاج والتصميم مسؤولة عن التصميم السينوغرافي والإنتاج الفني للحدث الذي شارك فيه أكثر من مائة شخص.

خلال الفعالية، تم عرض فيديو تذكاري يتم فيه استعراض أهم أحداث محطة الطاقة، الذي أنتجته شركة أكسيونا للإنتاج والتصميم.

لعبت المحطة دوراً بارزاً في تطوير منطقة أراغون العليا وتنتج الكهرباء من مصادر متجددة تعادل استهلاك 20.000 منزل.

أشرفت شركة أكسيونا للإنتاج والتصميم على التصميم السينوغرافي والإنتاج الفني للفعالية التذكارية لمئوية تأسيس محطة الطاقة الكهرومائية بمنطقة سييرا، والتي عقدت في 7 نوفمبر في مبنى المحطة الواقعة في ضاحية أوسثينسي التابعة لمدينة ريباغوزا.

بنيت محطة سييرا للطاقة الكهرومائية بين عامي 1912 و1918، وكانت بمثابة دفعة حاسمة لتطوير المنطقة وتعد أحد الأسس القيمة للهندسة المدنية في بداية القرن العشرين. بعد مائة عام، ما زالت المحطة تنتج طاقة متجددة تعادل الاستهلاك السنوي لحوالي 20.000 منزل.

استقبلت المحطة، التي تملكها شركة أكسيونا للطاقة، سلطات مثل المدير العام للطاقة والمناجم في حكومة أراغون، ألفونسو غوميز ونائب رئيس مجموعة أكسيونا، خوان إجناسيو إنتريكاناليس، ورئيس بلدية سييرا، دانييل لارامونا، بالإضافة إلى ممثلي المنظمات المرتبطة بالمنشأة والمنطقة، من بين الحضور الآخرين.

وخلال الحفل عرُض فيديو تذكاري من 12 دقيقة أنشأته شركة أكسيونا للإنتاج والتصميم خصيصا للذكرى المئوية والذي يروي تاريخ المحطة. يحتوي الفيديو على صور تاريخية جميلة وشهادات الأشخاص المرتبطين بالمحطة والذين وصفوا التحديات والصعوبات التي كان لا بد من التغلب عليها أثناء العمل. بالإضافة إلى الظروف الجغرافية والمناخية القاسية للمنطقة كانت هناك صعوبات تاريخية أخرى مثل الحرب العالمية الأولى (1914-1918).

كما أقر الحدث بعمل جميع العاملين في المحطة طوال 100 عام من نشاطها، ممثلين بثلاثة أشخاص، وتكريم المهندسين الذين قادوا بناء المحطة والحي المحيط بها، من خلال أقاربهم المنحدرين، وإعطاء كل منهم لوحة تذكارية من تصميم شركة أكسيونا للإنتاج والتصميم.