يشمل العقد حوالي 10.000 م2  من مساحة العرض.

يعد جناح الاستدامة أحد الأجنحة المواضيعية في البلد المضيف جنبًا إلى جنب مع جناح التنقل وجناح الفرص. بعد المعرض، سيصبح الجناح مركزًا للعلوم والأطفال.

 

اختيرت شركة أكسيونا للإنتاج والتصميم من طرف شركة إعمار العقارية وشركة الشعفار العامة للعقارات لتنفيذ التطوير التقني والتنفيذ المتحفي لجناح الاستدامة في معرض دبي 2020.

سيقام المعرض العالمي لدبي 2020 في الفترة من 20 أكتوبر 2020 إلى 10 أبريل 2021. تحت شعار “وصل العقول وصنع المستقبل” يهدف هذا الحدث لتوفير منصة عالمية تشجع الإبداع والابتكار والتعاون على نطاق عالمي. لهذا، فإنه يعتمد على ثلاثة جوانب مترابطة تعتبر أساسية لحل المشاكل الأكثر إلحاحا في عصرنا، وهي الفرص والتنقل والاستدامة. سيكون المعرض هو الأول الذي ينظمه المكتب الدولي للمعارض (BIE)، في الشرق الأوسط، وسيشغل مساحة إجمالية قدرها 438 هكتار ويتوقع أن يزوره أكثر من 25 مليون شخص، 70% منهم من دول مختلفة عن البلد المضيف.

جناح الاستدامة هو عمل الشركة المعمارية المرموقة Grimshaw Architects وهو جزء من الأجنحة المواضيعية للبلد المضيف إلى جانب جناح التنقل وجناح الفرص. بعد انتهاء المعرض، سيصبح الجناح مركزًا للعلوم والأطفال.

ستركز أعمال أكسيونا للإنتاج والتصميم على انشاء مناطق العرض بالجناح، بمساحة إجمالية تبلغ 9625 م2، موزعة على طابقين. سيكون للعينة طابع تشاركي بارز وستدمج مجموعة كبيرة ومتنوعة من تجارب الوسائط المتعددة والغامرة ذات شحنة تفاعلية كبيرة. سيتم دمج المعرض أيضًا مع المزيد من الموارد التقليدية مثل العناصر الميكانيكية السينوغرافية والمجسمات ووحدات العرض وعروض الصوت والروائح، وستكون أكسيونا للإنتاج والتصميم مسؤولة عن التشغيل الفني للجناح طوال فترة المعرض.

يقيم تصميم منطقة العرض للجناح حوارًا سرديًا مع الزائر لتوعيته بالمشاكل الأكثر إلحاحًا التي تواجه الكوكب، والمستمدة من الآثار المتسارعة لتغير المناخ والتلوث البيئي والاستهلاك المفرط. كما يسعى المعرض إلى إلهام الزائر وتحريك مشاعره وتشجيعه على المشاركة في التغيير لمنفعة الأجيال القادمة، ودعوته إلى إعادة التفكير في قيمه ومكانته في العالم من خلال تمثيل بيئات مادية ورقمية مذهلة.

 

الصور: © Grimshaw Architects – إكسبو 2020